غرفة الاسماء وعلم الاحرف
مرحبا بكم ايها الزوار تفضلوا الى موقعنا الجديد نترحب بكم ومنتظر ردودكم فى اى وقت والرد فى اسرع وقت وشكرا لكم

غرفة الاسماء وعلم الاحرف

علاج بالاعشاب وعلاج المس والحسد والصداع والنزيف الشديد واخراج الشياطين ولجلب الرزق
 
الرئيسيةاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 مبادئ العلم الروحاني :

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الدكتور الروحانى
Admin
avatar

عدد المساهمات : 141
نقاط : 378
السٌّمعَة : 8
تاريخ التسجيل : 22/12/2010
الموقع : http://allkingraohany.forumarabia.com/u1

مُساهمةموضوع: مبادئ العلم الروحاني :   الأحد ديسمبر 04, 2016 10:16 pm

وأصل كلمة التقوى مأخوذ من إتقاء المكروه أي تجعل بينك وبين المكروه حاجزا او مانعا
والمقصود هنا ان تجعل بينك وبين عذاب الله تعالى حجابا حاجزا من خلال اتباع أوامره واجتناب نواهيه
ويحضرني قول ابن مسعود رضى الله عنه ( هو ان يطاع فلا يعصى وان يذكر فلا ينسى وان يشكر فلا يكفر )
وقال الرازي : ( اجمع العلماء والحكماء كلهم ان صاحب هذا العلم – يعني العلم الروحاني – كلما كان اقباله على الخير اكثر كانت اعماله انجح لأن من خاف الله تعالى سخر له كل شئ واطاعه )
والحديث يطول بل ويطول جدا عند الحديث على التقوىثانيا : الجزم والعزم بنجاح العمل                                                                                                                                     وهذا الشرط يعد ركنا اساسيا ومحورا تدور حوله نجاح الأعمال الروحانية
لأن العمل الروحاني في حقيقته ما هو إلا ابتهال ودعاء لله تعالى
فكيف يكون ظنك واعتقادك بالله تكون الإجابة او عدمها
لذا روى ابو هريرة رضي الله عنه قول النبي صلى الله عليه وسلم قال ( إن الله يقول : " أنا عند ظن عبدي بي وأنا معه اذا دعاني " ) رواه الترمذي


ثالثا: الدوام على الخدمة وعدم الملل والسآمة


فإذا خدمت آيه كريمه من كتاب الله او وفقا لإسم من اسماء الله الحسنى مرات عديدة ولم تجد اجابة فلا تنقطع عن العمل فالمحروم من عرف العلم ونظر فيه ولم يجتهد كل الإجتهاد لبلوغ حاجته ومقصده


ويحضرني قول ارسطوطاليس : ( إذا كنت مشتغلا بهذا العلم صباحا ومساءا فمتى وجدت زيادة حمدتها وأن لم اجد لم أسيئ الظن وان كالت المدة وتراخت الأيام ورب شئ يعسر ثم يتم وما كنت انقطع عن الكلب حتى أبلغه )


وقالت العرب من جسر أيسر ومن هاب خاف
وقالوا من طلب العلا سهر الليالي
وقالوا كل مطلوب مدرك وان كان شاهقا في السماء
وقالوا من زرع حصد ومن جد وجد




رابعا : الكتمان
حيث يجب ان لا تبوح بأسرار هذا العلم وليس المقصود هنا ان تكتم العلم
كأن لا تبوح لأحد بما تنوي فعله لأن كل صاحب نعمة محسود
وقال النبي صلى الله عليه وسلم ( استعينوا على قضاء حوائجكم بالكتمان )
وورد في المثل المصري الشعبي داري على شمعتك تقيد




خامسا : يجب ان تكون نفس المشتغل بتلك العلوم نفس حية لا نفسا ميتة


فالنفس الحية هي النفس التي لا تلتفت الى الأمور الدنيئة الرذيلة ولا الى الملذات المحرمة الفانية وانما تكون نفسه همها اكتساب المراتب العالية


سادسا : الأحتراز وقت العمل من السهو والغلط والنسيان
فلا يشغل قلبه بأمر من الأمور وهو يشتغل وان لا يكون خائفا او حزينا وقت الأشتغال بالعمل


سابعا : حفظ القسم او الدعوة عن ظهر قلب
إذ يستحسن حفظ الآية او الدعوة او القسم حفظا جيدا متينا متقنا لا يتلعثم به لأن الحفظ الجيد يساعد على التركيز والتوجه التام الذي يعد من اركان هذا العلم


ثامنا : ان يكون المداد الذي تكتب به طاهرا
حتى في اعمال الشر ولا سيما ان كان المداد زعفران وماء الورد والمسك


تاسعا : كتابة الآيات القرآنية بالرسم العثماني ( رسم المصحف )


ويرى عبدالعزيز الدباغ ان خط القرآن الكريم انما هو سر خص الله تعالى به القرآن الكريم
أهمية الأوراد للمبتدئين
احد أهم الأشياء التي يجب ان يلتزم بها طلاب العلم هي الأوراد لأنها تقوي روحانياتهم و مما لا سيتغني عليه أي طالب روحاني الأوراد.ففيها روحانية الدعم للمورد ،تفتح له أبواب موصدة بإحكام و هي أيضا الطريق الأول
للفتح الكبير.فتجعل المركب مبسط و المرتفع منخفض و الصعب هين.كل هذا بإذن الله الذي جعل لكل شيء سببا.أتحدث هنا عن الأوراد عامة.وهي تنقسم إلى أقسام و درجات فأوراد المبتدئ ليست هي أوراد المحترف أو هي نفسها أوراد شيوخ الطريقة في هذا العلم.
أورد المبتدئين تقوي مع قوة المريد أو الطالب.كيف ذالك؟
عندما نتحدث حن البداية،فإننا نضع بين خطوط الجبين احتمالات الظنون ما سيحدث إن أخطأنا العدد و أبطأنا عن الوقت المحدد أو........ لابأس عند المبتدئ شيئين أساسيان هما الانضباط في الشروط و التركيز عند التوريد.لكن ليس هناك خوف من نازلة الخطاء.هذا لا يعني الاستهانة بالورد و روحانيته بل بعني أن الإجابة الروحانية ستتأخر مع من عنده الأخطاء.
ما أنواع الأوراد؟
الأوراد كثيرة منها ما كان بالأسماء الحسنى و الآيات الكريمات و منها ما كان بالأسماء السريانية الربانية المتفق عليها عند أهل العلم كافة.كالجلجلوتية و البرهتية و الدهروشية و غيرها كثير.
إن كانت ربانية لماذا لا نورد بمعناها العربي أجود و أأمن؟
سؤال جميل لكن الجواب أجمل.هناك قاعدة تقول لكل اسم خدام للحرف و الكلمة و هم يخدمونه لو تغير لفظه ما أجابوا و لا تحركوا.مثلا لو قلنا خدام الاسم الأول من العهد القديم ...برهتية...إتفق عند أهل العلم قاطبة أن معنى الاسم هو ...سبوح قدوس ... و منا من يسبح في صلاته ب... سبوح قدوس رب الملائكة و الروح... طيب للاسم خدام لا علاقة لهم بخدام الاسمين الأخيرين.و على هذا المثال نقيس.
عندما تبدأ بظهور علامات الإجابة لروحانيات الورد ،على المورد سيتغير عدد التوريد. و سيتحول من مبتدئ لمحترف إن شاء الله.
يا واقفا على باب العلوم أينك و تقواك فوالله ما أجابك خادم الورد ولا رآك
ستسهر الليالي الطوال موردا و مناك توجس لطائف الإجابة فلا تراهم عيناك.


و من الأوراد ما إن خدامها لو تلمسوا خير في سريرة الطالب المورد.خدموه في كل ما يطلبه.
و حتى أبين لكم إخوتي أخواتي الأعزاء الكرام.لن يكون هناك روحاني تابت العقل و الأقدام عند الشدائد و ليس معه ورد و خدمة الآيات و الأسماء.و الصلاة و السلام على الحبيب المصطفى.


إنَّ ٱللَّهَ وَمَلاَئِكَـتَهُ يُصَلُّونَ عَلَى ٱلنَّبِيِّ يٰأَيُّهَا ٱلَّذِينَ آمَنُواْ صَلُّواْ عَلَيْهِ وَسَلِّمُواْ تَسْلِيماً
__________________






الدرس الثانى الحروف و الحساب
بسم الله الرحمان الرجيم و الصلاة و السلام على سيدنا محمد


إن شاء الله في هذا الدرس سنتجه إلى الحروف و ما يخصها من أرقام و طبائع و حتى لا يغفل عن علمكم أن الحساب الحرفي هو أول ما يجب على الروحاني تعلمه.سيكون درسنا الثاني إن شاء الله مقسم إلى إجزاء.
الأكيد أن جل من هم من المبتدئين عندهم دراية بالحروف و أعدادها و طبائعها وما لها من امتزاجات.لكننا بعون الله سنعيد الدرس كمراجعة للعارف و تعليما للذي لا يعلم.
لقد اتفق أهل هذا العلم عن ترتيبات للحروف و أرقام محددة لكل حرف منها عند جميع الروحانين باختلاف دياناتهم و لغاتهم.و أخرجوا لكل حرف طبع من طبائع الميزان الكوني في عناصر القوى الطبيعة.فمنهم من جعل الترتيب الحرفي على نظم (أبتث) و منهم من جعله (أبجد) فكانت المتداولة عندنا هي أبجد و عدد حروفها 28 حرف. بعكس السريانية أو العبرية 22 حرف.و للعلم السريانية هي اللغة العربية الأم الغير المنقطة ولذالك هناك علاقة كبيرة في الخط و قريبة في الإجابة و بعيدة في النطق.
كما قلنا الحروف الأبجدية 28 دون التي اجتهد فيها علماء اللغة العربية.و لما كان من الضروري الخوض في أغور سر الحرف و مكنونه استوجب تفكيكه جس حسه و مكنونه و استنطاق سره فكان ذالك من أرباب العلم بعدة طرق وليس هناك سبيل لهذا إلا بترقيمه ترقيما متفق عليه موحد.لتخرج للوجود أخيرا العدية الرقمية للحرف.فكانت عدد صغير و عدد كبير.أما بالنسبه لنا أيها الطلاب و أنا واحد منكم أول شيء قمت به هو حفظ الحروف و طبعها و ترتيبها و ترقيمها لأنها كانت باب كل شيء في هذا العلم.


أول شيء حفظ الحروف الأبجدية مع عدية صغرى و كبرى و عناصرها.


ا أو ى=1-1 ب =2-2 ج =3-3 د =4-4 ه =5-5 و =6-6 ز=7-7 ح =8-8 ط =9- 9 ي أو ئ =10-10
ك =11-20 ل =12-30 م =13-40 ن =14-50 س =15-60 ع =16-70 ف =17-80
ص =18-90 ق =19-100 ر=20-200 ش =21-300 ت =22-400 ث =23-500 خ =24- 600
ذ =25-700 ض =26-800 ظ =27-900 غ =28-1000


الهدف - حسن بن ربيعة. الهداف - عائشة بنت كلثوم
ح س ن = 118 رب ي ع ة = 287 (118+ 287= 405) هذا حسابه بالعدية الكبرى
ع ا ي ش ة = 70 1 10 300 5 = 386 كلثوم = ك 20 ل30 ث 400 و 6 م 40= 496 (496+386=882)
882 مجموع اسم الهداف+ 405 مجموع اسم الهدف = 1287 مجمع الحساب ) هذا المجموع يطرح على القاعدة المطلوبة للغاية
مثلا /4 لمعرفة عنصر وقت العمل أو /12 لمعرفة ساعة العمل أو البرج أو على 7 لمعرفة اليوم....و القواعد كثيرة جدا.


و الجميل أنه استخرج لكل حرف طبع غالب من العناصر الأربعة.فكانت كالأتي:سبعة لكل عنصر


الدرجات الحرف الغالب 1 2 3 4 5 6 7
النار لها من الحروف: ا ه ط م ف ش ذ
التراب له من الحروف: ب و ي ن ص ت ض
الهواء له من الحروف: ج ز ك س ق ث ظ
الماء له من الحروف: د ح ل ع ر خ غ


حسن = ح الدرجة الثانية من الماء س الرجة الرابعة من الهواء ن الدرجة الرابعة من التراب = طبع ممتزج غالبه الماء و هو رطب بارد -----في المحبة يعلق له و يرش أو يسقى ------ في الشر يعلق و يرش و يدفن.
عائشة = ع د 4 ماء ا د 1 نار ي د 3 تراب ش د 6 نار ه د 2 نار = طبع ممتزج ناري حار يابس
-----في المحبة كل ما كان ناري يؤثر لا محالة------في الشر يدفن لها----- و على هذا يقاس الحساب
و أيضا هناك طريقة لمعرفة طبع الغاية بحسام الهدف و أمه و تكسرها /12 و تنزل الباقي على الترتيب أسفله
نار :1-5-9 تراب :2-6-10 هواء : 3-7-11 ماء :4-8-12
في بعض الأحيان يضاف عدد اليوم على اسم الهدف و الهداف و اليوم عدده يكون كما ذكرت في حساب الأسماء أي مكسر الحروف
الأحد = 44 الاثنين = 642 الثلاثاء = 1064 الأربعاء = 306 الخميس = 641 الجمعة = 149 السبت = 493


وكما تقدم ترقيم الحروف و تلاه جدول الطبائع فمن المهم جدا أحبتي أن تعرفوا أن العناصر الأربعة مع بعضها البعض إما مكملة أو مكسرة.
فالنار و الهواء كامل لبعضهما و التراب و الماء كذالك لكن الماء مخمدا للنار و كذالك التراب مع النار و الهواء غالب على التراب و مهيجا للماء....وعلى هذا يبدأ القياس عند الروحاني عندما يريد استخراج العنصر الغالب من الاسم و لا ينسى درجات الحروف فالصف الأول ليس هو الثاني أو السابع.وبهذا تكون مقدمة الدرس الثاني تمت بكمال الله و بركته.وبهذه الأرقام و حسابها و هذا النهج تقيس عليه كل ما يأتيك من حساب أيها الطالب اللبيب.فهذا نهج الحساب في تعمير الأوفاق و الجداول و حساب الآيات و الأسماء و ما دون ذالك من الحساب.
أما طرق المشايخ في الحساب فهي كثيرة و لكل شيخ له طريقته.مثلا هناك من يسقط العدية الكبيرة على 12 من كل حرف بعد الياء
فيخلص للعدد الصحيح مثلا لو أخدنا حرف الكاف و له من الأرقام 20/12=8 و هذا هو رقم الكاف و عليه يجري الحساب و في هذه الطريقة تسقط 4 حروف من الأبجدية و هي (س ش خ ظ ) لأن حاصلها 0.هذا مثال للحساب لكن هذه الطريقة أبدا لا تستعمل لتعمير الجداول و استنطاق الحرف و إخراج الضمير و كذا إخراج الأملاك و الخدام و الملوك من الجداول.سوف نتناقش إن شاء الله فيما كتبته لنا و لا نتجاوز حد مستوى المكتوب.






درس الثالث: الأوقات الفلكية و ساعات الإجابة للأعمال الروحانية
الدرس الثالث: الأوقات الفلكية و ساعات الإجابة للأعمال الروحانية


بسم الله الرحمان الرحيم و الحمد لله و لي المتقين و الصلاة و السلام على حبيبنا المصطفى عبق يفوح في سماء محبيه اللهم صلي عليه.
إخواني طلاب المنتدى روحانيات هذا درس من أهم الدروس التي لا يستغني عليها أي طالب.عندما تحدثنا عن الحساب تحدثنا عن الحروف و بعد الحروف يأتي الرصد.و هذا الدرس سيتطرق إلى معرفة الأوقات الفلكية و ساعات الإجابة للأعمال الروحانية أو ما يدعى برصد طالع العمل وهو معرفة صاحب الساعة المقصود أي أحد الكواكب السبعة السيارة و الأفلاك الدوارة وقد قسم حكماء بابل الأيام على كوكب التي كانوا يعتقدون فيها. و أيضا قسموا الكواكب السبعة على ساعات الليل والنهار. يقول المؤرخون أن أول من قسّم الأسبوع إلى 5 أيام هم البابليون ، وكانوا قد أطلقوا على هذه الأيام أسماء الكواكب المعروفة لديهم ، وكان عددها خمسة ، وخصصوا اليوم السادس للقمر واليوم السابع للشمس. لتصبح 7 فكانت كالتالي أَوَّل : أحد ، أَهْوَن : اثنين ، جُبَّار : ثلاثاء ، دُبَّار : أربعاء ، مُؤْنِس : خميس ، عَرُوبَة : جمعة ، شَيَّار : سبت.
}حاول أحد اليهود تعجيزه , فسأله عنها وهو يعتقد أن أحدا غيره لا يعلمها , ولما أجابه الرسول بها .. عرف أن محمد بن عبد الله هو رسول من عند الله , لعلمه بهذا الشيء الخفي , ألا وهو أسماء كواكب السماء الإحدى عشر .. والتي يعلم اليهودي نفسه أنه لا يدرى بها أحد من العرب المتعلمين وقتها , ناهيك عن محمد الرسول الأمي ... فقال الرسول : " هي جريان والطارق والذيال وذو الكتفان وقابس ووثاب وعمودان والفيلق والمصبح والضروح وذو الفرع , والضياء والنور " .. فقال اليهودي : " أي والله إنها لأسمائها " . {


أما مصدر التسمية الحالية في من 1 إلى 5 الجمعة جمع الناس وكان أول من جمع في الجاهلية بمكة فخطب وذكر وبشر بمبعث النبي صلى الله عليه وسلم وحض على إتباعه وهو كعب بن لؤي ويقال أنه أول من سمى العروبة الجمعة ومعنى العروبة الرحمة . أما السبت : أصل التسمية ( سَبَتٌ ) هي الراحة والسكن و ( السُبات ) الانقطاع . وسمي " سبتًا " - والسبت القطع - لانقطاع الأيام عنده .إلى هنا سوف أتوقف لنكمل الدرس.






ما هو الفرق بين الساعة الفلكية وأختها العادي؟
الساعة الفلكية هي ساعة زمنية قابلة للزيادة أو التقصير و أما العادية فهيا ساعة ثابتة .


ممكن توضيح أكثر حتى نفهم جيدا... أكيد اعلموا أن ساعات الليل والنهار في الأصل تتحدد بالاتي:
)النهار (وعدد ساعاته من لحظة شروق الشمس إلى الغروب
)الليل (وعدد ساعاته من لحظة الغروب إلى شروق الشمس


طيب كلام مفهوم لكن كيف نعرف نعرف الزيادة و النقصان في الساعة؟
بسيطة فعندما تطبقوا القاعدة الحسابية لمعرفة الساعة الفلكية،ستعرفون كل شيء


و ما هي هذه القاعدة؟
على سبيل المثال
أردنا معرفة الساعات الفلكية السعيدة ليومه الجمعة :
كان شروق الشمس لمدينة الدار البيضاء في فبراير عند الساعة 6:30 و تسدل عند 18:30 و هذه 12الساعة منضبطة.في هذه الحال الأوقات متشابهة و لا حاجة لشيء سوى الجدول الزمني للأعمال.وربما يكون هناك فارق دقيقة أو 2 في الساعة و يرجع إما للشروق و دقته أو للغروب وسترته.
أما إذا كان الليل أطول من النهار ك فصل الشتاء و العكس كفصل الخريف. هنا نستعمل القاعدة كاملة.
شروق الشتاء من 7:30 إلى 17:30 و نحن سنعمل نهارا أو ليلا.
أولا سوف نعد ساعات النهار أي من الشروق إلى انسدال الشمس.والحاصل 10 ساعات إذن ينقص النهار الليل ب 2 ساعات. فإذن سنحول الرقم 2 إلى الدقائق ليسهل التحكم به. 2= ساعة ضرب 2= 60ضرب 2 = 120
إذن 2= 120
هذه 120 هي فرق المقسط.أنظروا القاعدة:
بما أن
120 قلنا هي الدقائق الفرق
120/12=10= عدد الدقائق الزائدة أو الناقصة بالنسبة للساعة الواحدة
10 قلنا هي ساعات النهار
أي 10 ضرب 60 = 600 /12=50
10 قلنا هو العدد الذي سيضاف إلى أو ينقص من.
فإن ساعة النهار هي 60-10= 50
و لهذا ستكون ساعة الليل هي 60+10=70
لكن لماذا نقصت من النهار و زدت في الليل ؟
سؤال جيد.لأن النهر الفلكي ليس كالعادي تنقص ساعاته أو تزيد لذالك نقوم بالعدل بينهم دون ظلم أحد.فالنهار قصير لا يحق أن نشتري له حذاء كعب عالي و لمن لا يجوز أن نقول أنه 10 ساعات لذالك كانت القاعدة السابقة.وهو نفس الشيء بالنسبة لليل طويل حقا لكن 12 ساعة لا تزيد ساعاتها و إنما تزيد دقائقها.كما بينت.
لم نفهم ممكن توضيح أ،ت قلت عشر ساعات من أين سوف نأتي ب الساعتين الناقصتين؟
طيب عندنا 10 ساعات أخدنا من كل ساعة 10 دقائق بقي في الساعة من الستون دقيقة خمسون و مجموع الدقائق المأخوذة هي 10 ضرب 10 = 100 دقيقة طرح 2 = 50 و هو عدد دقائق ساعات النهار و بهذا فالمائة المأخوذة هي تتمة 12 ساعة.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://allkingraohany.forumarabia.com
 
مبادئ العلم الروحاني :
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
غرفة الاسماء وعلم الاحرف :: الكشف الروحانى :: الشيخ الروحانى سعيد (جديد ومجانا)-
انتقل الى: